-->

لا تأكل طعامك بسرعة: خبير يسرد فوائد الأكل ببطء

لا تأكل طعامك بسرعة - فوائد الأكل ببطء


هل لديك عادة ابتلاع طعامك بسرعة؟ هل غالبًا ما تتناول قضمة سريعة عندما تكون متأخرًا عن العمل؟ إذا كانت الإجابة نعم، فيجب عليك تجنب ذلك والبدء في الاستمتاع بكل قضمة. نعم، للأكل البطيء فوائد متعددة مقارنة بالأكل السريع. ووفقا لما ذكره الدكتور دي بي سينغ، أخصائي أمراض الباطنة في مستشفى ريجنسي المتخصص، والذي سرد الفوائد الصحية للأكل البطيء.

الفوائد الصحية للأكل ببطء

 الأكل البطيء يُعتبر بشكل عام أفضل لصحتك مقارنة بالأكل السريع. إليك السبب:

الهضم

قال الدكتور سينغ إن الأكل ببطء يسمح لجهازك الهضمي بالعمل بشكل أكثر كفاءة. يساعد مضغ الطعام جيدًا على تكسيره إلى قطع أصغر وأسهل التحكم فيها، مما يسهل على الإنزيمات في لعابك ومعدتك تكسير العناصر الغذائية."

إدارة الوزن

فائدة أخرى للأكل البطيء هي أنه يساعدك على التحكم في وزنك. وفقًا لمؤسسة النشر الرقمي متعدد التخصصات (MDPI)، فإن تقليل سرعة الأكل يبدو أنه نهج فعال لتقليل استهلاك الطعام.

أضاف الدكتور سينغ: "إن الأكل ببطء يعطي جسمك المزيد من الوقت لتسجيل شعور الامتلاء، مما يمكن أن يساعد على منع الإفراط في تناول الطعام ويعزز إدارة الوزن بشكل أفضل. عندما تأكل بسرعة، قد لا تدرك أنك ممتلئ حتى تستهلك سعرات حرارية زائدة بالفعل.

السيطرة على نسبة السكر في الدم

نعم، طريقة أكلك يمكن أن تؤثر على مستويات السكر في الدم لديك. الأكل البطيء يمكن أن يساعد في استقرار مستويات السكر في الدم، بينما يؤدي الأكل السريع إلى ارتفاعات سريعة في نسبة السكر في الدم، والتي يمكن أن تكون ضارة، خاصة للأشخاص المصابين بالسكري.

الأكل بوعي

قال الدكتور سينغ: الأكل البطيء يشجع على الأكل بوعي، حيث تنتبه إلى النكهات والملمس والأحاسيس في كل قضمة. هذا يمكن أن يعزز تجربة تناول الطعام بشكل عام ويعزز علاقة صحية مع الطعام. علاوة على ذلك، فإنك تقلل أيضًا من تناول الأطعمة المصنعة حيث تكون أكثر عرضة للانتباه إلى الوجبات الغذائية المغذية.

تقلل من خطر الإصابة بمشاكل الهضم

يمكن أن يؤدي تناول الطعام بسرعة كبيرة إلى زيادة احتمالية حدوث مشاكل في الهضم، مثل عسر الهضم والانتفاخ وارتجاع المريء. يمكن أن يساعد مضغ الطعام بشكل صحيح في منع هذه المشكلات لأنه يساعد في الهضم عن طريق تكسير المزيد من الطعام.

مفيد لصحة الفم والأسنان

يمكن أن يساعد مضغ الطعام ببطء أيضًا في دعم صحة الفم والأسنان. وذلك لأن المزيد من اللعاب يتم إنتاجه عند مضغ المزيد من الطعام، وهو أمر جيد لأسنانك. اللعاب يعمل على إزالة جزيئات الطعام من الأسنان، مما يمنع البكتيريا من الاختلاط بالطعام والتسبب في تسوس الأسنان. لذلك، كلما طالت مدة مضغ الطعام، كلما زادت حماية أسنانك وحافظت على توازن صحي بين المعادن والسكريات والأحماض في فمك.

الاستمتاع بالوجبات

الأكل ببطء يسمح لك بتذوق وجباتك والاستمتاع بها، مما يجعل تجربة تناول الطعام أكثر إرضاءً.

طرق التكيف مع عادات الأكل الجيدة

  • تجنب عوامل التشتيت أثناء الأكل: لا تشاهد التلفزيون أو تستخدم هاتفك أو تأكل أثناء القيادة.
  • اجلس بشكل صحيح واستمتع وجبتك: لا تقف وتأكل.
  • حدد وقتًا للأكل (20-30 دقيقة): يساعدك هذا على الحفاظ على وتيرة أثناء الأكل.