-->

من هو شاروخان وكل شيء عن شاروخان الممثل الهندي؟

كل شيء عن شاروخان الممثل الهندي
 

من هو شاروخان؟

شاروخان هو ممثل ومنتج هندي شهير. وُلد في الرابع عشر من نوفمبر عام 1965 في نيودلهي، الهند، وبدأ مسيرته الفنية في التلفزيون الهندي في الثمانينيات. ومن ثم انتقل إلى السينما وظهر في العديد من الأفلام الناجحة في بوليوود، وأصبح واحدًا من أشهر نجوم السينما في الهند.

يشتهر شاروخان بأدائه القوي والمؤثر في الأدوار الدرامية، ويعتبر واحدًا من أكثر النجوم الهنود نجاحًا على مستوى العالم، حيث حصل على العديد من الجوائز والتكريمات عن أدائه الفني، ومن أبرز أعماله: "ديل وجيت"، "دون"، "كوتش كوتش هوتا هاي"، "كابتني"، "جاب تاك هاي جان"، "ماي نايم إيز خان"، و "شاه روخ خان: أفضل من أي وقت مضى".

أفلام شاروخان

شاروخان قدم العديد من الأفلام طوال مسيرته الفنية التي بدأت في الثمانينيات واستمرت حتى الآن. ومن بين هذه الأفلام:

  • ديوانا (1992)
  • بعد الشروق (1993)
  • بازيغار (1993)
  • ديل وجيت (1995)
  • دون (2006)
  • كوتش كوتش هوتا هاي (1998)
  • موهابباتين (1998)
  • كويلا (1998)
  • كال هو نا هو (2003)
  • فير زارا (2006)
  • رابعة العدوية (1997)
  • جاب تاك هاي جان (1997)
  • ماي نايم إيز خان (1999)
  • أوم شانتي أوم (2007)
  • راب ني بانا دي جي (2018)
  • شاه روخ خان: أفضل من أي وقت مضى (2021)
  • الصواريخ: تأثير نامبي (2022)
  • براهماسترا الجزء الأول: شيفا (2022)
  • باثان (2023)

هذه قائمة قصيرة من بعض أشهر الأفلام التي شارك فيها شاروخان، ولكنه قدم أكثر من 80 فيلمًا طوال مسيرته الفنية.

جوائز شاروخان

حصل شاروخان على العديد من الجوائز والتكريمات خلال مسيرته الفنية، ومن بين هذه الجوائز:

  • جائزة الفيلم الوطني لأفضل ممثل عن فيلم "ديفداس" (1998)
  • جائزة الفيلم الوطني لأفضل فيلم للشباب عن فيلم "شوما" (2005)
  • جائزة الفيلم الوطني لأفضل فيلم تسجيلي عن فيلم "ماي نايم إيز خان" (2007)
  • جائزة الفيلم الوطني لأفضل فيلم تسجيلي عن فيلم "سيرونغا" (2013)
  • جائزة الفيلم الوطني لأفضل فيلم تسجيلي عن فيلم "شاه روخ خان: أفضل من أي وقت مضى" (2021)
  • جائزة فيلمفير لأفضل ممثل عن فيلم "ديل وجيت" (1995)
  • جائزة فيلمفير لأفضل ممثل عن فيلم "سواديا" (1997)
  • جائزة فيلمفير لأفضل ممثل عن فيلم "شوما" (2005)
  • جائزة زي سينما لأفضل ممثل عن فيلم "ديل وجيت دو" (2016)
  • جائزة ستار سكرين لأفضل ممثل عن فيلم "ديل وجيت" (1995)

هذه قائمة قصيرة من بعض الجوائز التي حصل عليها شاروخان، ولكنه حصل على العديد من الجوائز الأخرى والتي تجاوزت 250 جائزة في مختلف فئات الفن والتمثيل.

حياة شاروخان المهنية

شاروخان بدأ مسيرته المهنية في التمثيل في التلفزيون الهندي في الثمانينيات، ولعب دور البطولة في مسلسلات مثل "فوزيا" و "كابيل" و "دودجا"، ولكنه حقق شهرته الكبيرة بعد مشاركته في فيلم "ديوانا" عام 1992، والذي حقق نجاحًا كبيرًا في بوليوود.

ومن ثم، شارك في العديد من الأفلام الناجحة في بوليوود، وكان له دور بارز في تحويل صناعة السينما الهندية إلى مستوى عالمي. وكان لدى شاروخان أيضًا دور كبير في تطوير صناعة الإعلانات التجارية في الهند، حيث عمل كممثل إعلاني للعديد من المنتجات والخدمات.

كما أن شاروخان يعمل كمنتج لبعض الأفلام التي شارك فيها، ومن بين أبرز هذه الأفلام "ماي نايم إيز خان" و "فير زارا" و "جاب تاك هاي جان". ويعتبر شاروخان أيضاً من أكثر النجوم الهنود شعبية في الخارج، حيث يحظى بجماهيرية كبيرة في دول مثل الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة والشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا.

ويعتبر شاروخان أحد أعلى الأجر في صناعة الترفيه في الهند، وقد حصل على العديد من الجوائز والتكريمات عن أدائه الفني ومساهمته في صناعة السينما الهندية.

حياة شاروخان الشخصية

شاروخان متزوج من غوري خان ولديهما ثلاثة أطفال: ابنان يدعى أبرام وأريان وابنة تدعى سوهانا. يعتبر شاروخان أب محب ويحرص على توفير وقت كافٍ لأسرته، ويشارك بانتظام صورهم ولحظاتهم العائلية على وسائل التواصل الاجتماعي.

كما أن شاروخان يحرص على دعم العديد من القضايا الاجتماعية والإنسانية، ويشارك بانتظام في الحملات الإعلانية والتوعوية، ويعمل كسفير للعديد من المبادرات الخيرية، بما في ذلك حملة "Save the Children India" و "Make a Wish Foundation" و "Child Rights and You (CRY)".

ومن الجدير بالذكر أن شاروخان يعاني من الدوار النصفي، وقد تعرض لإصابة في الركبة خلال تصوير فيلم، ولكنه لم يتوقف عن العمل الفني وظل ملتزمًا بمهنته ومتحمسًا لتقديم الأفضل لجمهوره وعشاقه.

زوجة شاروخان

زوجة شاروخان هي غوري خان، وهي شخصية مهمة في الصناعة السينمائية الهندية. غوري خان مصممة أزياء ومنتجة سينمائية ناجحة، وتعد شريك حياة شاروخان المحبوبة.

تزوج شاروخان وغوري في العام 1991، ومنذ ذلك الحين وهما يعيشان حياة زوجية سعيدة مع أطفالهم الثلاثة. وتعتبر غوري خان شخصية محترمة ومحبوبة في الهند، حيث تعمل كمنتجة سينمائية ناجحة ومصممة أزياء موهوبة.

بالإضافة إلى عملها المهني، تشتهر غوري خان بأسلوبها الفريد في التصميم والموضة، وهي تعتبر واحدة من أشهر مصممي الأزياء في الهند. كما أنها تشارك بانتظام في الحملات الإعلانية والتوعوية، وتعمل كسفيرة للعديد من المبادرات الخيرية في الهند.

يمكن القول أن غوري خان تعد دعامة قوية لشاروخان في حياته الشخصية والمهنية، وتعزز مكانته كواحد من أشهر النجوم في صناعة الترفيه في الهند.

ابناء شاروخان

ابناء شاروخان هم ثلاثة أطفال محبوبين وموهوبين، يحرص شاروخان على توفير كل ما يحتاجونه لتحقيق أحلامهم وتطلعاتهم في الحياة.

أبرام هو الابن الأصغر لشاروخان وغوري، وقد ولد عام 2013 من أم بديلة. يحظى أبرام بشعبية كبيرة في وسائل التواصل الاجتماعي، حيث يشارك شاروخان بانتظام صوره ولحظاته العائلية على حساباته الشخصية.

أريان هو الابن الأكبر لشاروخان وغوري، وقد ولد عام 1997. يتمتع أريان بشخصية هادئة وخجولة، ويحرص على الابتعاد عن الأضواء، ويهوى الرياضة ويمارس كرة القدم بشكل مستمر.

سوهانا هي الابنة الوحيدة لشاروخان وغوري، وقد ولدت عام 2000. تتمتع سوهانا بجمال لافت وشخصية مرحة ومفعمة بالحيوية، وتحظى بشعبية كبيرة في وسائل التواصل الاجتماعي، حيث تتابعها ملايين الأشخاص.

يعتبر أبناء شاروخان مصدر فخر واعتزاز له، حيث يتمتعون بمواهب فريدة وشخصيات مميزة، ويعدون بمستقبل زاهر في الحياة الشخصية والمهنية.

اين يعيش شاروخان

شاروخان يعيش في مدينة مومباي في الهند، وهي المدينة التي ولد فيها ونشأ. يمتلك شاروخان عدة منازل في مومباي، وتعد منازله من بين أكثر المنازل فخامة في المدينة.

واحدة من منازل شاروخان هي منزل "مانات" الذي يعد من أشهر المعالم السياحية في مومباي، وهو منزل يعود للقرن التاسع عشر وتم تجديده بشكل كامل ليصبح منزلاً فاخراً ومجهزاً بأحدث التقنيات والمرافق.

كما يمتلك شاروخان أيضاً منزل آخر في مقاطعة باندرا في مومباي، وهو منزل فاخر وواسع ويحتوي على العديد من الغرف والمرافق الحديثة.

يعد منزل شاروخان في مومباي من أكثر المنازل شهرة وفخامة في الهند، ويعكس ذلك حجم نجاحه المذهل في الصناعة السينمائية ومكانته الرفيعة في المجتمع الهندي.

عمر شاروخان

ولد شاروخان في الثاني من نوفمبر عام 1965، مما يعني أنه يبلغ من العمر 57 عاماً حتى الآن.

شاروخان بدأ حياته المهنية في سن مبكرة، حيث كان يعمل في مجال التمثيل على المسرح في مدينة دلهي قبل أن ينتقل إلى مدينة مومباي للعمل في السينما. ومنذ ذلك الحين، حقق شاروخان نجاحاً كبيراً في عالم السينما الهندية وأصبح واحداً من أشهر الممثلين في الهند والعالم.

ويتميز شاروخان بموهبته الفريدة في التمثيل وقدرته على تقديم أدوار مختلفة بكل احترافية وتمكن، وقد شارك في العديد من الأفلام الناجحة التي حققت شهرة واسعة في الهند والخارج، كما أنه يتمتع بشخصية فريدة ومحبوبة لدى الجماهير.

إضافة إلى عمله في مجال السينما، يشغل شاروخان أيضاً منصب رئيس فريق "كولكاتا نايت رايدرز" في دوري الكريكت الهندي، ويعتبر شخصية مؤثرة في المجتمع الهندي والعالمي بشكل عام.