-->

ما هي قذائف الفسفور الابيض وكل شيء عنها؟

قذائف الفسفور
 

ما هي قذائف الفسفور الابيض؟

قذائف الفسفور الأبيض هي نوع من الأسلحة النارية التي تستخدم الفسفور الأبيض كعامل حارق. الفسفور الأبيض هو مادة صلبة صفراء اللون تشبه الشمع، وهي شديدة الاشتعال. عند ملامسته للأكسجين، يحترق الفسفور الأبيض بدرجة حرارة تصل إلى 800 درجة مئوية.

ماذا يفعل الفسفور الأبيض في الجسم؟

الفسفور الأبيض هو مادة صلبة شمعية، سهلة الاحتراق، وتستخدم في صناعة الذخائر الكيميائية والدخانية. قد يؤدي التعرض للفسفور الأبيض إلى حروق وتهيج أو تلف في الكبد أو الكلى أو القلب أو الرئة أو العظام، كما أنه قد يؤدي إلى الموت.

التأثيرات على الجلد

عند التعرض للفسفور الأبيض عن طريق الجلد، يؤدي ذلك إلى حروق شديدة وتكون هذه الحروق نخرية، ويكون لونها أصفر وتتوهج تحت الأشعة فوق البنفسجية، كما أن لها رائحة شبيهة برائحة الثوم. تستمر هذه الحروق في التوسع حتى يتم إزالة جميع الفوسفور الأبيض من الجسم. يمكن أن تصل هذه الحروق إلى العظام، وقد تؤدي إلى ندوب دائمة أو فقدان الأطراف.

التأثيرات على الجهاز التنفسي

عند استنشاق الفوسفور الأبيض، يؤدي ذلك إلى تهيج شديد في الجهاز التنفسي، بما في ذلك السعال والتهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي. يمكن أن يؤدي استنشاق كميات كبيرة من الفوسفور الأبيض إلى موت الخلايا في الرئتين، مما قد يؤدي إلى فشل الجهاز التنفسي.

التأثيرات على الجهاز الهضمي

عند ابتلاع الفوسفور الأبيض، يؤدي ذلك إلى حروق في الفم والمريء والمعدة والأمعاء. يمكن أن يؤدي ابتلاع كميات كبيرة من الفوسفور الأبيض إلى تلف الكبد والكلى والقلب.

ما الفرق بين الفسفور الابيض والفسفور الاحمر؟

يختلف الفسفور الأبيض والفسفور الأحمر في عدة جوانب، منها:

  • الشكل: الفسفور الأبيض عبارة عن مادة صلبة شمعية، بينما الفسفور الأحمر عبارة عن مادة صلبة غير متبلورة.
  • الخواص الفيزيائية: الفسفور الأبيض قابل للاشتعال بسهولة، بينما الفسفور الأحمر غير قابل للاشتعال بسهولة.
  • الخواص الكيميائية: الفسفور الأبيض أكثر نشاطًا كيميائيًا من الفسفور الأحمر.
  • التطبيقات: يستخدم الفسفور الأبيض في صناعة الذخائر الكيميائية والدخانية، بينما يستخدم الفسفور الأحمر في صناعة الألعاب النارية والصابون والمنظفات.

متى تم اكتشاف الفوسفور ومن اكتشفه؟

تم اكتشاف الفوسفور لأول مرة في عام 1669 على يد العالم الألماني هينيغ براد، الذي كان يعمل في مجال الخيمياء. اكتشف براد الفوسفور أثناء محاولته تحويل البول إلى ذهب. قام براد بتسخين البول مع الرمل والكبريت في وعاء مغلق، ولاحظ ظهور مادة شمعية بيضاء متوهجة في القاع. أطلق براد على هذه المادة اسم "العنصر الفسفوري".

لم يكن اكتشاف براد الفوسفور مقبولاً على الفور من قبل المجتمع العلمي. كان هناك بعض الشكوك حول صحة اكتشافه، حيث اعتقد البعض أنه كان نوعًا من الخدعة. ومع ذلك، تم تأكيد اكتشاف براد من قبل علماء آخرين، وأصبح الفوسفور أحد العناصر الكيميائية المعروفة.

من هو هينيغ براد؟

ولد هينيغ براد في عام 1630 في هامبورغ، ألمانيا. كان براد عالمًا خيميائيًا اشتهر باكتشافه الفوسفور. كان براد أيضًا أول من عزل النيتروجين من الهواء.

أهمية اكتشاف الفوسفور

كان اكتشاف الفوسفور إنجازًا مهمًا في تاريخ الكيمياء. كان الفوسفور أول عنصر كيميائي يتم اكتشافه منذ العصور القديمة. كان اكتشاف الفوسفور أيضًا خطوة مهمة في تطوير الكيمياء الحديثة.

تطبيقات الفوسفور

يستخدم الفوسفور في العديد من التطبيقات الصناعية والتجارية، بما في ذلك:

  • صناعة الأسمدة
  • صناعة الألعاب النارية
  • صناعة المنظفات
  • صناعة الزجاج
  • صناعة الأدوية

يستخدم الفسفور الأبيض أيضًا في صناعة الذخائر الكيميائية والدخانية.